مصر: أحكام تراوحت بين المؤبد والإعدام في قضية الاحتجاجات أمام السفارة الأمريكية

فرانس 24 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
في قضية متصلة بالاشتباكات التي اندلعت العام 2013 بين مناصرين للرئيس الأسبق محمد مرسي وقوات الأمن المصرية أمام السفارة الأمريكية، أصدرت محكمة مصرية اليوم الثلاثاء أحكاما تراوحت بين السجن المؤبد والإعدام على أشخاص بتهم من بينها القتل العمد والشروع في القتل وحيازة أسلحة والتجمهر وتكدير السلم العام.

قالت مصادر قضائية في مصر إن محكمة للجنايات قضت اليوم الثلاثاء بإعدام شخصين وبالسجن المؤبد لعشرين آخرين في قضية تتصل باشتباكات اندلعت بين قوات الأمن ومحتجين قرب السفارة الأمريكية بالقاهرة العام 2013.

وأضافت المصادر أن دائرة بمحكمة جنايات الجيزة برئاسة القاضي محمد ناجي شحاتة أدانت المتهمين بعدة تهم من بينها قتل مواطن عمدا والشروع في قتل آخرين وحيازة أسلحة والتجمهر وتكدير السلم العام.

وتعود أحداث القضية إلى أكتوبر/تشرين الأول 2013 عندما اشتبكت قوات الأمن مع المشاركين في مسيرة احتجاجية لأنصار الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين قرب السفارة الأمريكية بالقاهرة.

وأعلن الجيش عزل مرسي في يوليو/تموز من نفس العام بعد احتجاجات حاشدة على حكمه الذي امتد عاما واحدا.

وذكرت المصادر أن أربعة من المحكوم عليهم بالمؤبد هاربين.

وتابعت أن المحكمة قضت اليوم أيضا بسجن حدث غيابيا لعشر سنوات في القضية.

ويعادل السجن المؤبد 25 عاما وفقا للقانون المصري.

والأحكام الصادرة اليوم ليست نهائية ويمكن الطعن فيها أمام محكمة النقض، وهي أعلى محكمة مدنية في البلاد

فرانس24 / رويترز

نشرت في : 07/02/2017

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق