أخبار عاجلة
اليجرى: ليس على رونالدو إثبات شئ -

"موجريني" تدعو لتأمين سلامة الصحفيين

"موجريني" تدعو لتأمين سلامة الصحفيين
"موجريني" تدعو لتأمين سلامة الصحفيين
دعت الممثلة العليا للشؤون الخارجية بالاتحاد الأوروبي، فديريكا موجريني، بالنيابة عن الاتحاد الأوروبي في بيان لها بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة، جميع الدول إلى إدانة العنف ضد الصحفيين، واتخاذ إجراءات لتحسين وتأمين سلامة الصحفيين مع إيلاء اهتماما خاصا للصحفيات، وتقديم الجناة والمحرضين للعدالة.

وقالت موجريني إنه في هذا اليوم، يحتفل العالم باليوم العالمي لحرية الصحافة في سياق صعب للصحافة؛ حيث حرية التعبير وحرية الصحافة مهددة في جميع أنحاء العالم، مشيرة إلى أن الهجمات ضد وسائل الإعلام وضد الصحفيين هي هجمات ضد الديمقراطية ، ضد حريتنا جميعا.

وأشادت، الممثلة العليا للشؤون الخارجية بالاتحاد الأوروبي، بجميع الصحفيين في أوروبا وفي جميع أنحاء العالم الذين فقدوا حياتهم أثناء ممارسة مهنتهم.

وتابعت أن الاتحاد الأوروبي يقوم على قيم الديمقراطية وحقوق الإنسان وسيادة القانون ، كما يقوم على أسس الإعلام التعددي والحر على النحو المنصوص عليه في ميثاق الحقوق الأساسية للاتحاد الأوروبي.

وأكدت موجيريني أن حرية الصحافة تلعب دورًا مهمًا في تعزيز الحكم الرشيد والمساءلة والشفافية. الصحافة المستقلة أمر ذو أهمية بالغة لمساءلة الدول ومراقبة العمليات الديمقراطية.

وشددت على أن الإعلام الحر المتنوع والمستقل ، سواء على الإنترنت أو خارج الإنترنت ، هو من ركائز مجتمع تعددي ومفتوح ، ويتحملون مسؤولية كبيرة لضمان الأخبار المدققة والصحيحة للجمهور لذلك فاحترام حرية التعبير مدمجة في جميع سياسات الاتحاد الأوروبي وبرامج التنمية.

وقالت الممثلة العليا لسياسية الاتحاد الأوروبي أنه تم تصميم تشريعات وسياسات وأدوات الاتحاد الأوروبي لتعزيز حرية الإعلام في جميع دول الاتحاد الاوروبي، ولتحسين الشفافية والمصداقية وتنوع المعلومات عبر الإنترنت، ولذلك فسوف يستمر الاتحاد الأوروبي في تمويل مشاريع خارج دول الاتحاد الاوروبي لتعزيز جودة الصحافة والوصول إلى المعلومات العامة وحرية التعبير.

وأضافت سوف نستمر في ادانة العنف ضد الصحفيين ونعارض - في اتصالاتنا الثنائية مع دول خارج الاتحاد الاوروبي وكذلك في المحافل المتعددة الأطراف والإقليمية - أي تشريعات أو قوانين أو ضغوط سياسية تحد من حرية التعبير ، كما أننا سنتخذ خطوات ملموسة لمنع الهجمات ضد الصحفيين والمدونيين والتصدي لهذه الهجمات، بما في ذلك المساعدة الطارئة لحماية المدافعين عن حقوق الإنسان المعرضين للخطر ، ومن ضمنها اعادة التوطين.

وأكدت موجيريني على أن الاتحاد الأوروبي عازم من جديد على الحفاظ على حرية الرأي والتعبير وتعزيزهما كحق من الحقوق التي يمارسها الجميع في كل مكان ، على أساس مبادئ المساواة وعدم التمييز والعالمية ، من خلال أي وسائل إعلام ، داخل حدودنا وخارجها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق مدحت شلبي يفتح النار على هيكتور كوبر
التالى الجمعية العمومية للزمالك توافق على ندب مستشار تحقيق